كلية بلاد الرافدين الجامعة.

أ.د.فائق فاضل السامرائي استاذ فلسفة التربية المتمرس /كلية بلاد الرافدين الجامعة /بعقوبة..مقال ١..

السلام عليكم :إنموذج التغيير المفاهيمي وكورونا
Covid-19 and conceptual Chang model
أ.د.فائق فاضل السامرائي استاذ فلسفة التربية المتمرس /كلية بلاد الرافدين الجامعة /بعقوبة..مقال ١..
الانموذج إطار فكري جامع مشتق من نظرية تستند لفلسفة معينة يشتق منه عادة عدد من الاستراتيجيات ذات الطبيعة الهرمية التنفيذية التي تقود الى تحقيق أهداف بعينها .واحد هذه النماذج والتي شاع تداولها هو انموذج التغيير المفاهيمي الذي استخدمه المتخصصون في وضع وتقويم المناهج المدرسية وتدريسها كما يستخدم في معظم المجالات الحياتية الاخرى في الإحصاء والاقتصاد والطب والزراعة …الخ وخصوصا في تصحيح الفهم الخاطىء للمفاهيم شائعة الخطاء .
هو إنموذج اكتشافي معرفي شائع الاستعمال اساسه (تغيير الفهم الخاطىء الذي يكتسبه العاملين في حقل معين اثناء الدراسة او العمل للمفاهيم ذات العلاقة )عن طريق التشخيص Diagnostic والمعالجة Therapeutic التي تنتقل مع المشتغلين في ذلك الحقل ومن مرحلة الى اخرى وله أستراتيجياته الخاصة به ويستعمل عادة الاختبارات البنائية والملاحظة الدقيقة في عملية التشخيص للفهم الخاطىء .
على اننا نلاحظ ما افرزته الايام الحالية بعد الغزو الذي احدثه فايروس كورونا من تحدي للوجود البشري اذ تسبب في حصول المقاربات الفكرية بين بني البشر في نبذ التطرف واللجوء الى الوسطية والاعتدال والتوحد لمواجهة
الخطر الذي هدد وجودهم -كما ظهر ذلك من تعاون في العمل البحثي المشترك في مراكز البحوث العلمية بين الدول المتخاصمة -كما ساهم في اعادة النظر في هيكلية الفهم للمفاهيم الخاطئة السائدة مثل طرق الوقاية والنظام وطبيعة التعامل الاجتماعي مثل التقبيل واداء السلام والتصافح …الخ .
وايضا طرق استعمال الهاتف الذكي في البيوت تحول الى اداة تعليم وتعلم بعد طرح انموذج التعلم الافتراضي او التعليم -التعلم باستخدام ستراتيجيات اكتسبت صدقها اثناء الاستخدام الذي حقق الكثير من أهداف التعليم -التعلم .
فبدل ما كان الهاتف يستعمل عبثيا في قتل الفراغ اصبح استعماله مفيدا من قبل كل من الطالب والمعلم والخبير والمهني والأكاديمي وعزز مبدأ الاعتماد على النفس في التعلم اكثر مما كان مالوفا وكذلك مراجعة وترتيب الأوراق ….يتبع لطفا..
إعلام الكليه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى