كلية الامام الكاظم(ع)

بتكلفة مادية بسيطة وجودة عالية في الاستخدام .. طالب في قسم هندسة تقنيات الحاسوب يصمم جهازا لفحص نسبة الأوكسجين في الدم وقياس نبضات القلب

بتكلفة مادية بسيطة وجودة عالية في الاستخدام .. طالب في قسم هندسة تقنيات الحاسوب يصمم جهازا لفحص نسبة الأوكسجين في الدم وقياس نبضات القلب
صمم الطالب في كلية الامام الكاظم / قسم هندسة تقنيات الحاسوب ببغداد الحسين عدنان جهازا علميا طبيا يُستخدم في التحقق من نسبة فحص الاوكسجين في الدم فضلا عن قياس نبضات القلب في مرحلة مهمة وذات ارتباط صحي بالحالة التي يشهدها العالم عموما والعراق خصوصا بسبب فايروس كورونا .
وعن الجهاز الصحي الاوكسوميتر (Pulse Oximeter) واليات عمله واسهامه الطبي في مكافحة جائحة كورونا وتداعياتها الصحية على المصابين وسواهم، من خلال تقديم البيانات الدقيقة عن نسبة الاوكسجين في الدم وقياس نبضات القلب.. قال صاحب فكرة انجاز الجهاز الطالب (الحسين عدنان) “ان المرحلة الراهنة تركت ظلالها سلبيا على المستوى الصحي وكان لزاما الحرص على ايجاد البدائل التي من شانها توفير هكذا اجهزة ضرورية الاستخدام من جهة وتقليل الضغط على المرضى وذويهم من جهة اخرى بسبب ارتفاع اسعارها بحكم كونها مستوردة، مضيفا ان وظيفة الجهاز اعطاء قراءات دقيقة وصحيحة وتمت تجربته ومقارنة تلك النتائج مع الاجهزة المستوردة اضافة إلى أن تكلفة الجهاز المصنع اقل مما يباع اليوم في السوق”.
عمادة الكلية ورئاسة القسم ثمنت تلك الجهود العلمية للطالب وشعوره بالمسؤولية المجتمعية لانجاز اجهزة تدعم الواقع الطبي في العراق وتقدم الاخير على انه قادر على الولوج الى ميدان الانتاج العملي للتقنيات والاجهزة الطبية وابتكار ما يمكن ان يخدم المصلحة العامة مجتمعيا، وعدت الاسهام والانجاز اضافة نوعية من شانها تكريس وتعزيز صورة كلية الامام الكاظم (ع) وقدرة طلبتها في تحقيق طفرة نوعية في الانتاج والعمل الاكاديمي والتطبيقي معا بفعل الخبرة والمهارة المكتسبة خلال سنوات الطلبة في الكلية، مؤكدين أن التقنيات المستخدمة حالياً في العالم والتي يعتقد البعض انها محتكرة ولا يمكن تصنيعها هي بالأصل تقنيات معروفة ويمكن تطبيقها وتنفيذها محلياً اذا ما توفر الدعم اللازم والمراكز البحثي الضرورية والجهات الداعمة والمستفيدة من تلك الاجهزة.
م.احمد مازن جلال / بغداد

كلية الامام الكاظم(ع)

أسست كلية الإمام الكاظم (ع) للعلوم الإسلامية الجامعة في بغداد وميسان بموجب كتاب ديوان الوقف الشيعي المرقم 783 فـــــــــــي 23/11/2004 لتكون صرحاً علمياً ودينياً ومنطلقا لفكر الإســــــلام الأصيل المتمثل بمذهب أهل البيت (عليهم السلام ) ولها حق فـــتح أقسام في المحافظات . تم المصادقة من قبل مجلس النواب ومجلس رئاسة جمهورية العراق على القانون رقم (16) لسنة 2009 الصادر مــن مجلس الرئاسة بتاريـخ 11/8/2009 والمنشور فـــي جريـــدة الوقائـــع العراقية فــــي العدد 4133 في 17/8/2009. والذي أصبح بموجبه للكلية شخصية معنوية واستقلال مالي وأداري لتحقيق الأهداف التي أسست الكلية من أجل تحقيقها ويمثلها عميد الكلية أو من يخوله. إن كلية الإمام الكاظم هي مؤسسة تابعة لديوان الوقف الشيعي يكون مقرها في بغداد، وللكلية فتح أقسام لها في المحافظات,وتمنح شهادات معترف بها في عدد من الاختصاصات الإسلامية والإنسانية وهي في طور تحولها إلى جامعة تضم معظم الاختصاصات الأكاديمية . للكلية شخصية معنوية واستقلال مالي وإداري وتتمتع بالأهلية القانونية الكاملة لتحقيق أهدافها وتعد من المؤسسات ذات النفع العام. الرؤيا أن تكون مركزاً للتميز والريادة في مجال التعليم الجامعي على مستوى الجامعات العراقية والعربية لإعداد كفاءات ذات جودة عالية من الناحيتين المهنية والتطبيقية للإسهام في التنمية الشاملة للمجتمع. الرسالة تسعى كلية الإمام الكاظم (ع) لتلبية احتياجات المجتمع المحلي في العراق خصوصا والمنطقة عموما من الكفاءات المؤهلة علميا ومهنيا والمزودة بمهارات وسلوكيات متميزة تلبي المتطلبات المتجددة لسوق العمل لتسدّ حاجات الخطط التنموية وتكفل الحفاظ على تراث وهوية المجتمع. أهداف الكلية تهدف الكلية إلى:- 1- إعداد مؤهلين لتولي مهمة البحث العلمي والتدريس إعدادا علمياً ينسجم وتعاليم الدين الإسلامي الحنيف. 2- تدريس العلوم الإسلامية والإنسانية والعلوم المعاصرة اعتماداً على تراث أهل البيت (ع) والصحابة الأخيار وإعلام الفقه والاجتهاد. 3- المساهمة في توسيع دائرة العلوم الإنسانية والمعرفية وتنمية البحث العلمي وتطويره لإحداث تطويرات كمية ونوعية في الحركة العلمية والثقافية والتربوية وتأكيد الوعي الثقافي والمنهج العلمي والتطلع إلى أفاق مستقبلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى